مشاركتي في الملتقى الثالث للخدمات الإلكترونية-الاقتصادية


فيما خصصت 6 أجهزة داخل مقرها في الدمام
“إمارة الشرقية” تعمم أجهزتها الإلكترونية على المجمعات التجارية

– مويضي المطيري من الدمام – 21/02/1429هـ

كشفت إمارة الشرقية عن تعميم أجهزة الخدمات الإلكترونية لمعاملات لدى الإمارة في المجمعات التجارية في المنطقة.
وقالت الإمارة على هامش ملتقى الخدمات الإلكتروني الثالث إنها ستضع أول جهازين إلكترونيين في مجمع الظهران مول والشاطئ مول في الدمام.
وتعد إمارة المنطقة الشرقية أول مناطق المملكة التي تطبق هذه الخدمة حيث خصصت ستة أجهزة أخرى داخل مبنى الإمارة في الدمام، كما سيتم تفعيل خدمة الإنترنت اللاسلكي خلال ثلاثة أسابيع على كورنيشي الدمام والخبر.
وبين الملتقى أن نسبة المستخدمين السعوديين لتصدير المنتجات عبر الإنترنت أقل مما يتم استيراده حيث بلغت نسبة ما يتم استيراده 23 في المائة بينما ما يتم تصديره لا يتجاوز الـ13 في المائة من عدد مستخدمي الإنترنت في السعودية البالغ أربعة ملايين شخص.
وقال صلاح بسام من مكتبة النيل والفرات الإلكترونية، أن السعودية هي أكبر سوق بالنسبة لهم فحجم المبيعات تشكل 40 في المائة، لافتا إلى أن هناك زيادة سنوية على التسوق عبر الإنترنت مابين عشرة إلى 15 في المائة.
وركز الملتقى الذي نظمته إمارة المنطقة الشرقية في جلساته لليوم الأخير أمس على أهمية بناء ثقافة الخدمات الإلكترونية وتوعية المجتمع بمخاطرها والنظام القضائي والجرائم المعلوماتية في المملكة وتطبيق نظام القانون الجديد للحد منه الذي أقره مجلس الوزراء في عام 2007 وأهمية إيجاد آلية لتطبيق أمن المعلومات للخدمات الإلكترونية.
من جهتها، أوضحت منال الشريف مستشارة في أمن المعلومات في “أرامكو” أنه رغم إقرار عقوبات منتحلي الشخصية في المملكة الذي يقر بسجن لمدة ثلاث سنوات وغرامة مالية تصل إلى مليوني ريال إلا أن هناك خطورة في انتشاره عبر الإنترنت مشيرة إلى افتقار المملكة إلى الإحصائيات التي تحدد حجم منتحلي الشخصية وتتبع الجرائم عبر الإنترنت وهذه المهمة لابد أن تتولاها وزارة التجارة لحصر هذه العمليات ودراستها وإيجاد حلول للحد منها ومحاربتها إلكترونيا، مشيرة إلى أن جرائم وطرق انتحال الشخصية عبر الإنترنت تصل إلى 22 في المائة تتركز في سرقة المعاملات عن طرق البريد الإلكتروني وخاصة التعاملات البنكية.
من جهته، تطرق الدكتور ناصر المشاري، أستاذ أمن المعلومات من معهد الإدارة في الرياض، إلى خطورة الاختراقات الإلكترونية على التعاملات الحكومية والبنكية في ظل افتقارها إلى نظام أمن الحماية الإلكترونية ومراقبة هذه الاختراقات خاصة أن المملكة ستطبق عملية نظام الخدمات الإلكترونية بجميع معاملاتها مؤكدة ضرورة إيجاد الأمن الإلكتروني قبل تطبيقها.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s