لنرتق بأفكارنا – مجموعة من تغريداتي


Image

قلت لصديقتي: تشرفت بلقاء الشيخ الدكتور (فلان). قالت: يقولون صار علماني. سألتها: هل تعرفين معنى علماني؟ قالت: لا

الشاهد في القصة: لا تستخدم كلمة لاتعرف معناها فقد تسبب لنفسك الإحراج. ولاتصدق كل مايقوله الناس عن فلان بل ابحث بنفسك عن الحقيقة. إذا كونت آرائك اعتماداً على ماينقله الناس لك فخطؤك سيكون أكثر من صوابك. لتعرف أحدهم اقرأ مايكتبه، شاهد مقابلاته وبرامجه، تعرف عليه من نهجه لا مما يقوله الناس. وهذا ينطبق على الأشخاص في حياتنا أيضا.

كيف ستتعلم الدروس من حياة الآخرين وتوسع مداركك إذا كنت لا تخالط إلا من يوافق آرائك وتفكيرك؟ تعلم من الجميع حتى من تختلف معه.

ليتنا نصرف الطاقات المهدرة في (هتك أستار) الآخرين للبحث عن نقاط الإلتقاء والعمل عليها من أجل هدف واحد وهو بناء الأمة.

ضاع عمره في نسج القصص الخيالية عن مؤامرات تحاك ضده وضاع جهده في مهاجمة طواحين الهواء. والعالم من حوله يتقدم وهولايبرح مكانه. ثم يلوم العالم،كل العالم، على تأخره.. وينسى نفسه .

الحق لا يحتاج لصراخك وتهديدك وسبابك.. الحق يفرض نفسه.. الحق يعلو بنفسه.. الحق مضيء بنفسه.. وفر طاقاتك أو راجع حساباتك..

قلب يشغله الحقد وذكر مساويء الخلق.. قلب تشفق عليه..

علمتني صروف الدهر ألا أهجو عدوي وألا أدافع عن نفسي أمام الإفتراءات.. فهجوك عدوك يعطيه الدافع لمهاجمتك أكثر ودفاعك يعطي الافتراءات مصداقية

نحن إما منشغلون في نقد الآخرين أو جلد الذات! وهذا لايترك وقتاً لما هو اسمى مني ومنك ومنهم ‎..

تريد: أن تصبح عميل وخائن وأجندات خارجية وصنيعة ايران؟ سهلة: طالب بأحد حقوقك! تحذير: بعد كل هذا سيتم تجاهلك أو ستنتحر

إذا طالبت بحق فلن تخرج عن أحد هؤلاء: ليبرالي، متمرد، شيعي، عميل ايراني، محرض، مخالف لولاة الأمر، طرش بحر..

انشغل بحياتك بدلاً من أن تنشغل بحياتهم ودعهم يراقبون.. فيموتون هماً ‎..

أشغل نفسك بتطويرها حتى لايبقى عندك الوقت لتنتقد الآخرين..

Advertisements

كن في الحياة


كن في الحياة

كالماء حين تسخنه الشمس اللاهبة لا يهبط، بل يحلق ويسمو كغيمات تهب المطر للأرض الجدباء، فتنمو الحياة… حتى وإن لم تكن في أرضها

كن في الحياة

كالصخرة حين تضربها الأمواج تتلقاها بصبر وتؤده.. فتحول آلامها لطاقة تهذب قسوتها وجروحها وتحيلها صخرة ملساء رقيقة

كن في الحياة

كالشجرة تطرح الثمر ولا تسأل من سيأكله، وتهب الظل ولا تختار من يستظل به، وتبتسم بخضرتها في وجه الرائي وإن كان عابساً

كن في الحياة

كالنحلة لا تقع إلا على الطيب من الزهر، ولا تأكل إلا الطيب من الغذاء، ولا تخرج إلا الطيب الشفاء

ايجابي – سلبي


الايجابي واثق، السلبي متردد

الايجابي يطرح الحلول، السلبي يشتكي فقط

الايجابي صبور، السلبي يفقد الأمل بسرعه

الايجابي يحافظ على ابتسامته حتى في أحلك المواقف، السلبي متجهم وعبوس

الايجابي يركز على الهدف حتى يصل، السلبي ليس لديه هدف أو يغير أهدافه بسرعة مع أول مشكلة

الايجابي يجد في المواصلة رغم العقبات اصرار، السلبي يجد في المواصلة مضيعة للوقت

الايجابي يحيط نفسه بالايجابيين والناجحين، السلبي ينفر منه الايجابيين والناجحين

الايجابي يعمل كثيراً ويتكلم قليلاً، السلبي يشتكي كثيراً ويعمل نادراً

الايجابي لديه رؤية عالمدى البعيد تجعل رحلة النجاح ممتعة فلا يشعر بالتعب، السلبي رؤيته لا تتجاوز أرنبة أنفه تجعله لايتحرك من مكانه

الايجابي محبوب وله شعبية، السلبي يتحاشاه الناس

الايجابي يناقش الأفكار، السلبي يناقش الأشخاص

الايجابي يرى بصيص أمل حتى في أحلك ساعات الليل، السلبي لايرى النور حتى لو كانت الشمس في كبد السماء

كيف تعرف إذا كنت مكاوي؟


تعرف إنك من مكه لما:

١- تستقبل رمضان بواحد عشرين طلقه مدفع تطلق لحظة إعلان دخول الشهر من “جبل المدافع”
٢- تستحم بمويه حلوه “مو تحليه” من عين زبيده
٣- تشتري الحلويات من “أبو صحن” ومن “الحجه”
٤- تنقنق على: الفصفص و الكرمب والدقه والحمر الجاوي والحبحبو وحلاوه طوب والبليله واليغمش والفرموزه
٥- تكست لو مره في حياتك
٦- تاكل شوربه وتقاطيع وكبده على الفطور
٧- تاكل الحبحب مع الرز
٨- تطلعوا تمشيه تروحو عرفه ومنى
٩- تعرف يعني ايش زقاق
١٠-تقضي مقاضي العيد من “سوق اللصوص”
١١- أهلك يفصلو فساتين العزايم في “سوق البياري”
١٢- سفرة رمضان لازم عليها سوبيا وفول أو قلابه وشوربة حب
١٣- كان المجلس “طراريح ومساند” وقبل العيد تودوها تنجدوها عند المنجد
١٣- وأنت صغير لعبت “واحد طش” و”بربر” و”حجره بقره” و”حركه صنم” و”يالعمال العماليه” و”طاق طاق طاقية” وكان عندك في البيت “كيرم” و”مدوان”و”نبيله” و”برجون”
١٤- خوفوك وإنت صغير من “حمارة القايله”
١٥- تنادي كل اللي أكبر منك أبلة وستيته وسيدي
١٦- تعرف يعني ايش “تيس القراره ”
١٧- أبوك يلبس “فوطة” في البيت
١٨- ستك تلبس “المدوره” و”الصديري” و”السروال” وتكحل بالمرود
١٩- تعرف تلف العمه الحلبي
٢٠- الملكه في الحرم ومعاكم “الجسيس”
٢١- يوم الفرح لازم “مزمار” وأشهر مزمار في مكه “أبو معلا ”
٢٢- رحت ملاهي “بدر” وأكلت حلاوه “كوكو” و”دجاج البر” هناك
٢٣- كل ما تشوف طياره تصرخ “طيااااااااااااااره”
٢٤- سيارتك دايماً مصدومه أو محكوكه حتى لو لها يوم بس من طلعت من الوكاله
٢٥- تحلم تقضي مقاضي المدرسه من “بن داوود
٢٦- تعرف تنطق أسماء الأحياء في مكه: القشاشية، المسفله،الهنداويه،العتيبية، الحجون، الخانسه، كدي، النكاسه،ريع أبو لهب، الملاوي،النواريه،العوالي، الكعكيه،المدعى؛ الغزه

بلا عنوان


**وجدت هذه القصاصة من الورق في دفتر التعبير للصف الثاني الثانوي…كتبتها عام 1996م.. وهي فترة مؤلمة من حياتي… بلغ فيها اليأس مني أي مبلغ.. ورماني الدهر في تلك السن الغضة.. بأنواع المصائب والمحن.. لكن مع الدعاء وبعد معاناة 14 عاماً… فرجت.. وكنت أظنها لا تفرج… فلا تيأسوا من روح الله

عندما تبدو الحياة ضباباً يلفك، وقيوداً تكبلك.. وعندما تحبسك خلف سورٍ من الآلام.. تتأجج نار التمرد في نفسك.. فتعلن الحرب على سجنك من أجل التحرر…

تجاهد لتحطيم الأغلال التي تأسرك، لكنك تعجز… فهب أقوى منك!

لا تيأس.. بل تحاول الهرب من أسوار واقعك المؤلم.. وتناضل للخروج من غياهب أسرك المظلم.. لكن الهزيمة تنتصر عليك… فتعود إلى زنزانتك ساحباً أذيال الخيبة….

تقبع في ذلك الركن المظلم… الشاهد الوحيد على فصول مأساتك… وهناك.. في ذلك الركن… حيث الضياع صاحبك المقيم.. واليأس قرينك المخلص…

هناك يزداد الحصار من حولك…. فتختنق.. وتتألم.. أكثر فأكثر… ويأبى السجان إلا أن يزيد عذابك… يشدد قبضته عليك… ليزهق روحك…

تحاول الصراخ… لكنه يحتبس غصة تقتلك…

لم تعد تملك شيئاً.. سوى البكاء… تنتحب في صمت.. فتنحدر الدموع قطرات من لهب تشعل خديك ناراً….

حتى الدموع متآمرة لتزيد عذابك…

تكف عن البكاء.. وتعلن انتصار اليأس… وتستسلم أخيراً… لشبح الموت القادم من بعيد… يزحف نحوك… لنسج النهاية… لأسير مل النضال!!